أطفالك ينفقون المال على الألعاب دون علمك؟ طبق هذه الإعدادات على هاتفك

هل طفلك “حوت”؟ بهذا التساؤل استهلت صحيفة “نيويورك تايمز” مقالا حول الأطفال الذين يشترون “بشراهة” تطبيقات دون علم أولياء أمورهم.

الصحيفة ذاتها تروي كيف صرف مراهق 6500 دولار في ظرف أسبوعين على ألعاب فيسبوك.

وفقا لتقرير صدر مؤخرا عن مركز الإبلاغ عن التحقيقات الأميركي، أشار بعض موظفي فيسبوك إلى هؤلاء الأطفال على أنهم “حيتان”، وهو مصطلح يستخدم عادة من قبل أندية القمار لوصف زبائنها الكبار.

فما الذي يمكن للأهل فعله لمنع أطفالهم من الوقوع فريسة لتطبيقات الطعم تلك التي ترفع فواتير بطاقاتهم الائتمانية؟

أمر صعب أن تمنع عمليات الشراء داخل التطبيقات غير المرغوب فيها لغياب آليات تقنية تتيح ذلك.

“جيم شتاير” الذي يدير برنامج Common Sense Media غير الربحي، يقول “إن محاربة تطبيقات الطعم غالبا ما تكون صعبة، على الرغم من أن مجموعته تقوم بمراجعة المنتجات التقنية للعائلات وتقترح حدودا على التكنولوجيا.

شتاير وغيره من المهتمين بسلامة حسابات الأولياء البنكية وضعوا مجموعة من الأدوات التقنية تمكن من فهم طريقة “التهام” تلك التطبيقات مواردهم المالية وهي:

على “آبل”

من بين الأدوات التي توفرها “آبل” نجد ” Ask to Buy”، وهي مجموعة من عناصر التحكم التي تتطلب موافقة أحد الوالدين على كل عملية شراء تطبيق على جهاز طفل. يمكن إعداده بالخطوات التالية:

يقوم أحد الوالدين أولا بإعداد حساب مشاركة العائلة، من خلال الانتقال إلى تطبيق الإعدادات، وتحديد “إعداد مشاركة العائلة” واتباع التعليمات.

بعد ذلك، ينتقل أحد الأبوين إلى إعدادات مشاركة العائلة، ويحدد حساب الطفل حتى يُعلم جهاز الوالد عندما يحاول الطفل شراء تطبيق أو شيء ما إذ يشترط على الطفل موافقة والديه على عمليات الشراء أو رفضها.

على “غوغل”

أداة غوغل لإدارة عمليات شراء تطبيقات الطفل على أجهزة “أندرويد” غير مكتملة مقارنة بأجهزة آبل. إذ تقدم غوغل أداة للمراقبة الأبوية تُعرف باسم Family Link، وتتضمن إعدادا يتطلب موافقة ولي الأمر لمشتريات التطبيق. ولكن يمكن للأطفال أن يختاروا مغادرة Family Link بعد أن يبلغوا 13 عاما.

لكن هناك طريقة أخرى وهي وضع كلمة مرور لحساب “غوغل” الذي يتم استخدامه لإجراء عمليات شراء من Google Play، وهو متجر تطبيقات Android.

هذه الطريقة تتيح بعد فتح تطبيق متجر Google Play على جهاز الطفل، مراقبة مشترياته بالنقر على خيار “طلب المصادقة للمشتريات”.

على فيسبوك

اتضح أن بإمكان الجميع إجراء عمليات شراء في الألعاب على الشبكة الاجتماعية وعائلة تطبيقاتها، والتي تتضمن “فيسبوك ماسينجر”، بطرق متنوعة ومذهلة، فحتى الأطفال يمكنهم فعل ذلك والإنفاق على الألعاب المحملة داخل تطبيقات فيسبوك الخاصة بالهواتف.

إذا كان طفلك يقوم بتحصيل رسوم داخل تطبيقات “آيفون” على “فيسبوك”، فإن أدوات “آبل” المذكورة أعلاه ستساعدك.

أما إذا كان طفلك ينفق داخل تطبيقات “أندرويد” على “فيسبوك”، فقد يؤدي حل “غوغل” أعلاه لإيقافها.

ولكن إذا كان يشتري أشياء داخل الألعاب على موقع “فيسبوك” على الكمبيوتر، فلا توجد أداة مباشرة لمنع الدفع.

على “أمازون”

تقدم شركة “أمازون” ألعابا لأقراص Fire التابعة لها، إلى جانب مجموعة من عناصر التحكم لتقييد دفعات التطبيقات على هذه الأجهزة، والتي تتطلب كلمة مرور لإجراء عمليات شراء.

كما يوفر “أمازون” أيضا إعدادا يدعى Amazon FreeTime، والذي يمنع القاصرين تلقائيا من الشراء داخل متجر التطبيقات.

مقالات ذات صلة