روحاني:لن نستأذن أحدا في تعزيز قدراتنا العسكرية

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، الاثنين، إن قوة إيران باتت أوسع من فترة الحرب المفروضة، لافتا إلى أن القوات المسلحة تصنع 85 بالمئة من المعدات العسكرية على أيدي القوى الشابة في البلاد.

وأضاف خلال كلمة أمام حشود في طهران، بالذكرى الأربعين لـ”الثورة الإسلامية”: “نحن نصنع مختلف أنواع الصواريخ المضادة للدروع والدفاع الجوي وصواريخ أرض-أرض وأنواع الصواريخ الجوية، لم ولن نستأذن أحدا في تصميمها وتصنيعها”.

وشدد روحاني على أن بلاده ستواصل قدراتها العسكرية، وقال: “أعلن أمام الشعب العظيم أن القوة العسكرية للشعب الإيراني باتت واضحة أكثر ومدهشة خلال السنوات الأربعين، وأن العالم أجمع شهد بأن إيران وقفت إلى جانب الشعوب”.

وأشار إلى أن “أمريكا المجرمة والكيان الصهيوني والأنظمة الرجعية الإقليمية تحاول ممارسة الضغوط علينا، ولكن هذا الحضور لأبناء الشعب في أنحاء إيران وخاصة في العاصمة يدل على أن العدو لم ولن يتمكن من تحقيق أهدافه المشؤومة”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد قال في وقت سابق إن “الإيرانيين يجربون الصواريخ والمزيد، وقد اقتربوا كثيرا من الحافة، فاقتصادهم يتدهور وهذا الأمر الوحيد الذي يعيق حركتهم، احذروا من إيران، ربما على المخابرات أن تعود للمدرسة”.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي، كان قد انسحب من الاتفاق النووي مع إيران في أيار/ مايو الماضي، وفرض عقوبات اعتبرها الأقوى في تاريخ إيران، وطالب الدول بعدم التعامل تجاريا مع طهران ولا سيما مع استيراد النفط.

مقالات ذات صلة