كاميرات على الشاشة الترفيهية فى الطائرات تُثير المخاوف

كشف أحد الركاب و يدعى Vitaly Kamluk على متن رحلة تابعة للخطوط الجوية السنغافورية Singapore Airlines هذا الأسبوع عن صورة لكاميرا مثبتة أمامه مباشرة تحت شاشة عرض المحتوى الترفيهي، الأمر الذي أثار مخاوفه بشأن التجسس عليه إلى جانب باقي الركاب.

وردت الشركة أنه بالفعل توجد كاميرا مدمجة في الجانب الخلفي من المقعد موضوعة من قبل الشركات المصنعة للطائرة، لكنها قالت: إن الكاميرات كانت معطلة على طائراتها ولا توجد خطط لتطوير أي خصائص تعتمد على استخدامها.

وأوضح تقرير لـ “سي نت” أنه من غير المعقول أن تظل تلك الكاميرات معطلة طوال الوقت وألا يتم استخدامها أبداً لتسجيل كافة تحركات الركاب على مدار فترة رحلة الطيران.

وأشار إلى أن هؤلاء المصنعين الذين قاموا بتركيب هذه الكاميرات بالتأكيد كانوا يحاولون تلبية الطلب المتزايد على تسجيل تحركات الركاب، لافتاً إلى أن ذلك يعني جمع كميات هائلة من البيانات مع احتمال بيعها للاستفادة منها.

مقالات ذات صلة