فلسطين توفد اطباء الى فنزويلا

أعلنت وزارة الصحة، يوم الثلاثاء، عن إيفاد طاقم طبي مكون من 16 طبيباً، إلى جمهورية فنزويلا، لإجراء عمليات جراحية في مشافي العاصمة كراكاس، حيث ستستمر مهمته الطبية 30 يوماً.

وقال وزير الصحة د. جواد عواد في بيان صحفي، بتعليمات من الرئيس محمود عباس، سيغادر مساء يوم الثلاثاء، وفد طبي من وزارة الصحة، إلى جمهورية فنزويلا البوليفارية، حيث سيتم توزيعم على 3 مستشفيات في العاصمة، وسيقومون بإجراء عمليات جراحية مبرمجة، كمساعدة ومساندة للأصدقاء في فنزويلا، و وفاءً للمواقف السياسية الصلبة التي تقفها فنزويلا إلى جانب الشعب والقيادة والقضية.

وأضاف الوزير عواد “قمنا بالأمس وبحضور سفير جمهورية فنزويلا البوليفارية المعتمد لدى دولة فلسطين ماهر طه، بالتواصل مع سفيرة فلسطين لدى فنزويلا ليندا صبح، والحكومة ووزارة الصحة الفنزويلية حتى ساعة متأخرة من مساء الأمس، لاستكمال كافة الترتيبات اللوجستية والفنية والإدارية على أكمل وجه، لمغادرة الوفد ووصوله إلى هناك”.

وأكد وزير الصحة على موقف القيادة وعلى رأسها الرئيس الداعم والمساند للأصدقاء في فنزويلا، والوقوف إلى جانبهم في ظل الأزمة السياسية العصيبة التي تمر بها البلاد، والحصار الظالم المفروض على فنزويلا.

وأشار الوزير عواد أن الوفد الطبي سيحمل معه المعدات الطبية اللازمة لإجراء العمليات الجراحية التخصصية، إضافة إلى كميات من الأدوية والمستهلكات الطبية اللازمة في غرف العمليات وأقسام الطوارئ، وذلك بطلب من وزارة الصحة الفنزويلية”.

وأوضح وزير الصحة أن الطاقم الطبي مكون من 16 طبيباً مختصاً في الجراحة العامة، وجراحات الأوعية الدموية، والعظام والأطفال والنسائية والتوليد، إضافة إلى أخصائيين في مجالات التخدير والإنعاش”.

ويرأس الوفد الطبي الطبيب البارع محمد لطفي أخصائي جراحة الأوعية الدموية، حيث من المتوقع وصول الوفد الطبي إلى العاصمة الفنزويلة مساء الخميس المقبل.

مقالات ذات صلة