السلطات السورية تعيد بناء منطقة القابون الصناعي

أكد مصدر في  “محافظة دمشق”  أن المخطط التنظيمي الجديد لمنطقة القابون الصناعي أصبح جاهزاً، وتم استلامه من الشركة الدارسة، تمهيداً لاستكمال إجراءات صدوره.
وبيّن المصدر لموقع الاقتصادي الالكتروني أن المخطط سيعرض قريباً على المكتب التنفيذي الذي سيحيله إلى مجلس المحافظة للموافقة عليه خلال الدورة المقبلة مطلع أيار المقبل، وبعدها سيتم رفعه إلى “وزارة الإدارة المحلية والبيئة” لرفع مرسوم تنظيم المنطقة وفق القانون 10.

وأشار المصدر، إلى أن إجراءات التعاقد على مخططات برزة والقابون وجوبر تتم حالياً، ولتسريع إنجازها فقد تم الاتفاق على مباشرة ” الشركة العامة للدرسات والاستشارات الفنية ” بالعمل قبل انتهاء الإجراءات العقدية معها.

وبحسب تصريح سابق لعضو المكتب التنفيذي لـ”محافظة دمشق” فيصل سرور  فقد تم الاتفاق مع الجهة الدارسة للمخططات التنظيمية لمناطق جوبر والقابون وبرزة، على تقسيم هذه المناطق إلى 12 منطقة ستصدر مخططاتها بشكل شهري بعد إنجاز مخطط القابون الصناعي.

ووضعت المحافظة في تشرين الثاني من 2018، خطة لإعداد مخططات تنظيمية جديدة لكافة مناطق المخالفات في مدينة دمشق، دون وضع مواعيد محددة لتنفيذ أي من هذه المناطق بعد إعداد مخططاتها.

وجاء في الخطة البدء بوضع مصور لبرزة والقابون وجوبر في 2018 ينتهي خلال 2019، فيما يبدأ وضع مصور لمنطقة التضامن (دف الشوك وحي الزهور) والزاهرة ونهر عيشة بـ2019 – 2020، ثم سفح قاسيون متضمنةً منطقة ركن الدين والمهاجرين ومعربا في 2020 – 2021.

وتضمنت الخطة أيضاً وضع مصور لمنطقة الدويلعة والطبالة في 2021 – 2022، تليها منطقة المزة 86 ومخالفات دمر خلال 2022 وحتى 2023، وأخيراً استملاك المعضمية في 2023 وتنتهي بـ2024.

ويجيز القانون رقم 10 لـ2018، إحداث منطقة تنظيمية أو أكثر ضمن المخطط التنظيمي العام للوحدات الإدارية، والذي جاء تطويراً للمرسوم 66 الصادر عام 2012 والقاضي بتنظيم منطقتين عشوائيتين ضمن دمشق وهما ماروتا سيتي وباسيليا سيتي.

مقالات ذات صلة