رئيسة وزراء نيوزيلندا تتحجّب تضامنا مع ذوي ضحايا المسجدين (صور)

ارتدت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن الحجاب خلال زيارتها اليوم مركز “كانتربري” للاجئين في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا.

ووصلت أرديرن اليوم السبت إلى مدينة كرايست تشيرش التي شهدت الهجوم الإرهابي يوم أمس على المسجدين، والتقت بممثلين عن مركز اللاجئين.

وفي حديثها أعربت رئيسة الوزراء عن “تعاطفها وحبها لكل المجتمعات المسلمة”.

وبدأت نيوزيلندا اليوم بدفن ضحاياها بعد يوم من مقتل أكثر من 50 مصليا وإصابة العشرات على يد متطرف أسترالي.

يهود نيوزيلندا يغلقون كنسهم تضامنا مع المسلمين
قررت الجالية اليهودية بنيوزيلندا إغلاق معابدها اليوم السبت، وذلك لأول مرة في تاريخها، تضامنا مع الجالية المسلمة في البلاد في أعقاب الهجوم الإرهابي على مسجدين في مدينة كرايستشيرش.

وكتب رئيس الوكالة اليهودية في إسرائيل يتسحاق هرتسوغ عبر تويتر: “لأول مرة في التاريخ ستكون الكنس في نيوزيلندا مغلقة يوم السبت في أعقاب المذبحة المروعة بحق المسلمين في كرايست تشيرتش”.

وأضاف أن “الوكالة اليهودية والمجلس اليهودي النيوزيلندي يقفان تضامنا مع العائلات الثكلى. إننا متحدون في محاربة الكراهية العنيفة والعنصرية”.

وأشار المجلس اليهودي النيوزيلندي إلى أنه يشعر “بالاشمئزاز والحزن” جراء الهجمات، وقال ستيفن غودمان، رئيس المجلس في تصريحات صحفية: “نعرض مساعدتنا ودعمنا على الجالية المسلمة ونقف متحدين معها ضد ويلات الإرهاب والعنصرية، التي يجب أن نبذل قصارى جهدنا لإبعادها عن نيوزيلندا”.

وحسب سلطات نيوزيلندا، فإن الهجوم الإرهابي الذي نفذه اليميني المتطرف الأسترالي برينتون تارانت على المصلين المسلمين، أسفر عن مقتل أكثر من 50 شخصا وإصابة عشرات الآخرين.

مقالات ذات صلة