المشير حفتر في محور اللعبة السياسية في ليبيا

صحيفة “لاكروا” تحدثت في مقال لها عن تحركات المشير “خليفة حفتر” في ليبيا تحسبا للاتفاقات المقبلة، وتقول الصحيفة إن المارشال حفتر الذي تدعمه كل من الإمارات العربية المتحدة ومصر السعودية وفرنسا وروسيا، يعتزم الاستفادة من هذا النجاح التكتيكي الذي أحرزه عسكريا ضد الجماعات المسلحة في ليبيا حيث سيسمح له بالتفاوض من موقف قوة خلال الترتيب السياسي الجديد.

ووفقا لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا، تضيف صحيفة  “لاكروا”، وافق رئيس حكومة الوفاق الوطني فايز السراج مع  الرجل القوي في شرق البلاد خليفة حفتر، في أبو ظبي، على ضرورة وضع حد لإنهاء الفترة الانتقالية من خلال الانتخابات العامة”.

وتتعلق المفاوضات الجارية بمسألة إعادة هيكلة المجلس الرئاسي وهي المؤسسة التنفيذية التي تم إنشاؤها تحت رعاية الأمم المتحدة أواخر سنة 2015  والتي تضمن وظائف رئيس الدولة و قيادة الجيش الوطني الليبي.

وأفادت صحيفة “لاكروا” أن المفاوضات تتعلق أيضًا بتسيير مصرف طرابلس المركزي وضمان الوصول إلى الموارد المالية الخاصة بمداخيل النفط الليبي.

مقالات ذات صلة