من جديد.. شقيقتان سعوديتان تفرّان وتطلبان اللجوء..فيديو

السياسي – وكالات

فرّت شقيقتان سعوديتان من منزل ذويهما، وتوجهتا خارج المملكة، بعد شهور قليلة على قضية مشابهة لشقيقتين عرفت إعلاميا بـ”فتاتي هونغ كونغ”.

ونشر حساب حمل اسم “شقيقتي جورجيا”، صورا لجوازي سفر شقيقتين سعوديتين، هما “وفاء زايد السبيعي (26 عاما)، ومهى زايد السبيعي (29 عاما)”.

اللافت أن الفتاتين أصدرتا جوازيهما قبل نحو ثلاثة أسابيع فقط، في السابع والعشرين من آذار/ مارس الماضي.

وظهرت إحدى الشقيقتين في فيديو، وهي بشعر قصير، وتحدثت عن وصول والدها وأشقائها إلى جورجيا للبحث عنها وعن شقيقتها.

وطلبت الفتاة السعودية من “مفوضية شؤون اللاجئين”، التابعة للأمم المتحدة، مساعدتهما، قائلة إنها وشقيقتها تعرضتا للاضطهاد من قبل ذويهن في السعودية.

وأوضحت الشقيقتان أن الحكومة السعودية أوقفت تفعيل جوازي سفرهما، وبالتالي فإنهما باتتا محاصرتين داخل جورجيا، ولا يمكنهما الخروج منها.

ولم يصدر أي تعليق رسمي من الجانب السعودي أو الجورجي على قضية وفاء ومهى السبيعي.

وتأتي هذه القضية، بعد شهور من قضية مشابهة، لفتاتين لم يفصحا عن اسميهما، فرّتا من أسرتهما في أيلول/ سبتمبر الماضي خلال عطلة في سيريلانكا وتقطعت بهما السبل في هونغ كونغ بعد أن فشلت محاولتهما للوصول إلى أستراليا التي كانتا تأملان في الحصول على حق اللجوء فيها.

مقالات ذات صلة