المهمة صعبة امام الاميرة السفيرة

ستكون مهمة الاميرة ريما بنت بندر آل سعود – 42 سنة -وهي اول سيدة في السعودية تمثل بلادها في الخارج مهمة غاية في الصعويبة كما تقر وتعترف

وتؤكد السيدة التي تنحدر من عائلة عريقة في الدبلوماسية حيث ان والدها الامير بندر بن سلطان سفيرا في واشنطن بين عامي 1983 و2005 في بيان لها ان “المهمة صعبة، إلا أنني أتوق لمواصلة بناء وتعزيز شراكتنا الاستراتيجية مع الولايات المتحدة”.
وتعد الأميرة ريما وهي مطلّقة وأم لولدين مدافعة شرسة عن حقوق النساء وتمكينهن، وقد شغلت سابقا منصبي رئيسة الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية ووكيل الهيئة العامة للرياضة للتخطيط والتطوير.

 

مقالات ذات صلة