صحيفة: حماس استخدمت سلاحا جديدا كاد أن ينجح

السياسي ــ وكالات

كشفت القناة “العبرية السابعة” في تقرير نشرته، يوم الجمعة، على موقعها الرسمي، نقلا عن صحيفة “يديعوت أحرونوت”، أن حماس استخدمت سلاحا جديدا خلال العملية العسكرية الأخيرة على قطاع غزة.

وقالت القناة العبرية إن حركة حماس طورت طائرة بدون طيار تحمل صاروخا مضادا للدبابات.

وأضافت أن الحركة استخدمت هذا السلاح الجديد في العملية العسكرية الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة، مطلع شهر مايو، في محاولة لاعتراض منظومة الدفاع الإسرائيلية “القبة الحديدية” التي كانت تعترض الصواريخ القادمة من قطاع غزة.

وبينت القناة السابعة أن حركة حماس حاولت استخدام السلاح الجديد أو “الحوامة قاذفة القنابل”، لتدمير مركبة عسكرية مأهولة بجنود إسرائيليين، ولكنها فشلت.

وأوضحت أن حركة حماس تقوم بتطوير الطائرات دون طيار منذ أربع سنوات كاملة، مشيرة إلى أنها ستقوم بتطويرها أيضا خلال المرحلة القادمة.

وأفادت وسيلة الإعلام العبرية بأن معظم الطائرات دون طيار تصل إلى قطاع غزة عن طريق التهريب عبر الممرات، مؤكدة أن السلطات الإسرائيلية تمكنت من حجز 172 طردا بريديا على معبر “إيريز” الحدودي الفاصل بين إسرائيل وغزة، تحتوي على معدات عسكرية “متنكرة في زي مدني”.

كما قالت إن معظم المعدات تم طلبها عن طريق الإنترنت من مواقع البيع الإلكتروني مثل “علي بابا”.

مقالات ذات صلة