لافروف: لن نقدم تنازلات تنافي مصالحها الوطنية

السياسي – نوفوستي – أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن الأسلوب المهذب الذي اعتادت روسيا على استخدامه في تواصلها مع شركائها الدوليين، لا يعني استعدادها لتنازلات لا تناسب مصالحها الوطنية.

وفي مقابلة مع برنامج “موسكو.. الكرملين. بوتين” الذي بثته قناة “روسيا 1” التلفزيونية، اليوم الأحد، تطرق لافروف إلى العلاقات الروسية الأمريكية قائلا: “الأدب شيء لا بد منه، وبإمكاننا مناقشة أي موضوع كان، وذلك لأنه يجب التواصل وسماع الآخر. أما نحن، فنسمع الآخرين، بينما هم (الأمريكيون) لا يسمعوننا دائما”.

وتابع لافروف قائلا: “لكن ذلك لا يعني إطلاقا أن كلامنا المهذب يدل على استعدادنا لتقديم تنازلات تتنافى مع المصالح الوطنية الجوهرية لروسيا الاتحادية”.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، التقى وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في مدينة سوتشي، مع كل من الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ووزير الخارجية الروسي لافروف. ووصف الجانبان المحادثات التي جرت بالبناءة، مؤكدين الاتفاق بينهما على مواصلة الحوار حول جميع الملفات ذات الاهتمام المتبادل.

مقالات ذات صلة