بعد نهاية عرضه..العاصوف يثير جدلا على مواقع التواصل

السياسي-وكالات

العمل الفني كلما أستحس فكر المتلقي وأثار لديه تساؤلات تلقي بحجر في المياه الراكدة ،كلما كان عملا فنيا مميزا، يجتمع حوله البعض وينزوي عنه آخرون ، هذا ماحدث مع المسلسل السعودي ” العاصوف ”  حيث إحتل صدارة الترند السعودي في أغلب حلقاته، لاسيما الحلقات التي عرضت “حادثة جهيمان” التي أثارت فضول الجميع في العالم الإسلامي، نظراً لسيطرته على الحرم المكي، أكثر الأماكن قدسيةً عند المسلمين .
وقد أجمع الكثيرون علي مواقع التواصل الإجتماعي أن ما ميَّز المسلسل تناوله أحداثاً تاريخية لم يسبق أن تم التطرق إليها من قبل ، مثل حادثة جهيمان، وما شهده الحرم المكي الشريف عام 1979، هذه الأحداث وجدت متابعة غير مسبوقة، وتفاعلاً كبيراً في مواقع التواصل الاجتماعي، إضافة إلى إحداثها جدلاً واسعاً حولها، وهذا يدل على أن العمل استطاع أن يلفت الانتباه إلى ما تناوله من أحداث تاريخية مهمة جداً.

علي الجانب الآخر أنتقد البعض ظهور سيارات حديثة خلال المسلسل لا تناسب فترة سبعينيات القرن الماضي، وهي الفترة التي كانت تغطيها الأحداث الدرامية ، وقد صور البعض مشاهد لسيارات موديل 2019 قد تم استخدامها في الأحداث ،وعلي الجانب الآخر قلل أخرون من هذه الاخطاء مقابل القيمة الفنية التي يقدمها العمل ويستدلون علي ذلك بأن المسلسل حقق أعلي نسبة مشاهدة وكان علي قمة الترند أغلب الوقت .

مقالات ذات صلة