موت طبيبة مصرية بطريقة غريبة يهز مواقع التواصل

السياسي-وكالات- الوطن الكويتية

لم يكن أحد يتوقع وفاة طبيبة مصرية داخل غرفة عمليات بأحد المستشفيات المصرية أثناء مشاركتها في إجراء عملية جراحية خطيرة .

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي أن طبيبة التخدير، مارغريت نبيل حنا، 35 عاما، توفيت داخل غرفة العمليات، في مستشفى الساحل التعليمي شمال القاهرة، بعد انتهائها من عملها في تخدير مريض لإجراء عملية جراحية خطيرة له.

كما نعتها الأمانة الفنية بالهيئة العامة للمستشفيات بوزارة الصحة المصرية، قائلة: “إن الطبيبة وهي تؤدي عملها بغرف العمليات فاضت روحها وجسدها مبلل بعرق الكد والعمل، كي تخفف الآلام عن المرضى”.

وطالب رواد مواقع التواصل وزارة الصحة المصرية بتكريمها واطلاق اسمها على مؤسسة صحية تخليدا لها.

 

مقالات ذات صلة