موقف جديد ومبشر لحماس بشأن المصالحة

كشف عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، عن زيارة قريبة يجريها وفد أمني مصري رفيع المستوى إلى رام الله للاجتماع مع رئيس السلطة محمود عباس قبل ان يتوجه إلى غزة لحل الملف بشكل واضح.
وقال الأحمد خلال حديث مع إذاعة “صوت فلسطين” التابعة لسلطة رام الله يوم الأربعاء، ان هناك تطورات ايجابية في ملف المصالحة الفلسطينية .
وأضاف ان :” هناك تطورات ايجابية طرأت على موقف حماس وصفها بأنها هامة جدا (..) مشيرا الى انه سيتم الإعلان عنها من قبل مصر عندما تنهي تحركاتها بحضور حركتي فتح وحماس.
وبين الأحمد ان وفدا فلسطينيا ضم أيضا عضو اللجنة المركزية لحركة فتح روحي فتوح وعضو المجلس الاستشاري لحركة فتح صخر بسيسو عقد الثلاثاء جلسة هامة مع الأشقاء المصريين في القاهرة في هذا الإطار متأملا بان تكلل الجهود المبذولة بالنجاح.
من جهة ثانية قال الأحمد انه أجرى سلسلة لقاءات في القاهرة أبرزها مع الأمين العام لجامعة الدول العربية والأمين العام للمؤتمر القومي العربي ولجنة فلسطين في البرلمان العربي.
وتركزت اللقاءات على الجهود المبذولة لإفشال ورشة البحرين إما لعدم انعقادها بالأساس او عدم المشاركة بها عربيا ودوليا، مشيرا إلى ان هناك اجتماعات متزامنة مع هذه الورشة بكل العواصم العربية بحضور الأحزاب والتنظيمات والبرلمانات تتوج بالمؤتمر الذي سيعقد في بيروت في السابع من الشهر القادم.
من جهة أخرى أعلن عزام الأحمد ان لجنة فلسطين في البرلمان العربي اجتمعت على مدار يومين وتم الاتفاق على مشاريع قرارات سيتبناها البرلمان لمناهضة صفقة القرن إضافة لتفعيل تبني مبادرة الرئيس للسلام التي طرحها في مجلس الأمن.

مقالات ذات صلة