مسؤول إيراني: السعودية والإمارات والبحرين تلعب بـ”نار ستحرقهم”

السياسي – فارس – حذّر المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي حسين أمير عبد اللهيان، السعودية والإمارات والبحرين من التلاعب بالأمن الإقليمي.
وفي تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” كتب عبد اللهيان: قامت السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين بالتلاعب بالأمن الإقليمي مع تحویل أرضها إلی الأجانب والإجراءات الجاسوسية للطائرة المسيرة والأعمال الاستفزازية الأمريكية.

وأضاف: “يلعبون بالنار التي سوف يحترقون فيها”، وفقا لوكالة “فارس”.

وكانت الخارجية الإيرانية استدعت، يوم السبت، القائم بأعمال السفير الإماراتي لديها، للاحتجاج على سماح دولة الإمارات للطائرة الأمريكية دون طيار، التي أسقطت الخميس، بالإقلاع من قاعدة عسكرية أمريكية على أراضيها.

وفي السياق نفسه استدعت الخارجية الإيرانية، السفير السويسري لديها، لنفس السبب، على اعتبار أن السفارة السويسرية تمثل المصالح الأمريكية في البلاد.

وقال مدير العام لشؤون الأمريكتين في الخارجية الإيرانية، محسن بهارفاند للسفير السويسري في طهران ماركوس ليتنر، إن بلاده “لا تقبل قيام الدول الأخرى بتقديم أي تسهيلات للقوات الأجنبية من أجل انتهاك المياه والأراضي والجو الإيراني”.

ووفقًا لوكالة الأنباء الإيرانية قدم بهارفاند احتجاجا كتابيا رسميا إلى الدبلوماسي السويسري، عبر فيه عن احتجاج بلاده على اقتحام طائرة أمريكية بدون طيار المجال الجوي الإيراني، وأضاف باهارفاند أن “إيران تحمل واشنطن مسؤولية نتائج مثل هذه الأعمال الاستفزازية”.

وكانت السلطات الإيرانية أسقطت طائرة أمريكية بدون طيار، كانت تحلق فوق مياه الخليج، وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه تراجع عن ضرب أهداف إيرانية، الجمعة، ردًا على حادث الطائرة، مؤكدًا عزم إدارته فرض عقوبات جديدة على إيران على خلفية عدم التزامها بالاتفاق النووي.

مقالات ذات صلة