الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم الخميس، 5 مواطنين ضمن حملات مداهمات متفرقة في الضفة الغربية.

في رام الله، اقتحمت القوات حي الطيرة وأصابت عدداً من المواطنين، واعتقلت القوات أحمد المالحي من بيتونيا غرب رام الله، وعبد الله محمد أبو صفية من بيت سيرا غرب رام الله.

وأفادت مصادر في بيت لحم، أن قوة عسكرية مدعومة بوحدات خاصة، تنكر أفرادها بالزي المدني اقتحمت مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم، وداهمت عدداً من المنازل في الحي الشرقي من المخيم واعتقلت المواطن بلال الدبس( 50 عاما) ونجله مهند الدبس (20 عاما)، كما اعتقلت المواطن وجدي عادل ضراغمة(20 عاما) من المخيم.

كما اقتحمت قوة عسكرية قرية العساكرة شرق بيت لحم وجابت دوريات الاحتلال في شوارعها من دون أن يبلغ عن اعتقالات، وفي بلدة تقوع قال نشطاء أن قوات الاحتلال أغلقت المدخل الغربي بالبوابة الحديدية، ما أدى لعرقلة حركة المواطنين الخارجين لأماكن عملهم أو التلاميذ المتوجهين إلى مقاعدهم الدراسية، ما اضطرهم سلوك طرق التفافية، حيث أدى ذلك إلى توتر شديد في صفوف المواطنين.

وفي قلقيلية فرض  جيش الاحتلال على بلدة عزون شرق قلقيلية اجراءات أمنية مشددة وأغلق مدخلها الرئيس المعروف بمدخل البوابة المطل على الطريق الالتفافي رقم 55 بالبوابة الحديدية.

وأكد شهود عيان ، قيام جيش الاحتلال باقتحام البلدة واطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني والمطاطي، بزعم تعرض حافلة للمستوطنين لإلقاء زجاجات حارقة وحدوث أضرار مادية وإصابة مستوطنين بحراح، وقام جيش الاحتلال بإنزال العشرات من الجنود قرب مدخل البوابة وإغلاق كافة المداخل في طوق أمني مشدد.

واضافوا أن جنود الاحتلال قاموا باستفزاز المواطنين بقنابل الصوت مع تفتيش دقيق للمركبات والمنازل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق