الاحتلال يفرج عن المرابطة هنادي الحلواني بشروط

السياسي – قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الاثنين، الإفراج عن المرابطة المقدسية هنادي الحلواني، بشروط.

وقال المحامي الفلسطيني خالد زبارقة، إن الاحتلال قرر الإفراج عن المرابطة “الحلواني” بشرط الإبعاد عن المسجد الأقصى حتى تاريخ 2/7/2023.

يُضاف إلى ذلك، منع المرابطة “حلواني” من استخدام الإنترنت حتى 17 فبراير/ شباط القادم، ودفع كفالة شخصية قيمتها ألفي شيكل، ومنع التواصل مع شخصيات معينة.

واعتُقلت “الحلواني” فجر يوم الثلاثاء الماضي من منزلها، علمًا أنها مبعدة عن المسجد الأقصى وممنوعة من السفر.

وبلغ مجموع الفترة التي أبعدت فيها سلطات الاحتلال المرابطة هنادي حلواني عن المسجد الأقصى، نحو ثماني سنوات.

وتلاحق سلطات الاحتلال المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى بالاعتقال والإبعاد عنه، وتتفاوت قرارات الإبعاد من أسبوع إلى 6 أشهر قابلة للتمديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى