الصيام المتقطع يطيل العمر

كشفت دراسة جديدة عن أن الامتناع عن الطعام من 16 إلى 18 ساعة في اليوم، قد يكون سببا في علاج عدد من الأمراض.

وقالت مراجعة الدراسات السابقة التي أجرتها مجلة “نيو إنغلند” للطب، إن بمقدور الصيام المتقطع خفض ضغط الدم والمساعدة في إنقاص الوزن وإطالة العمر.

ويعمل تقرير المجلة الإنكليزية كخارطة طريق بالنسبة للأطباء من أجل وصف الصيام المتقطع للمرضى كطريقة للوقاية أو علاج السمنة أو السرطان أو مرض السكري وأمراض القلب، بحسب تقرير لشبكة “سي إن إن” الأميركية.

وقال مؤلف الدراسة مارك ماتسون، الأستاذ في علم الأعصاب بجامعة جونز هوبكنز الأميركية، إن هناك نوعين من الصيام المتقطع، الأول: الأكل المقيد بوقت (مثلا الأكل من 6 إلى 8 ساعات، والصيام من 16 إلى 18 ساعة).

أما النوع الثاني فهو الصيام بنظام 5:2، وهو الصيام بمعدل يومين في الأسبوع، حيث يتم استهلاك 500 سعرة فقط في يوم الصيام، بينما يستطيع الصائم الإفطار بقية الأسبوع بشكل عادي.

وينصح التقرير الأطباء بمراقبة مرضاهم خلال الصيام المتقطع، والزيادة تدريجيا في ساعات الصيام، نظرا لأن الدراسة لا تزال جديدة نسبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق