تمساح يُعيد جثة طفل إلى أسرته في إندونيسيا

السياسي -وكالات

في مشهد غريب، قام تمساح عملاق بانتشال جثة طفل غرق أثناء اللهو قرب منزله بمنطقة كالمنتان الشرقية في إندونيسيا، وحملها إلى الشاطئ وسط ذهول السكان.

وصُدم سكان بلدة موارا جاوا، بظهور تمساح يحمل جثة الطفل محمد زياد ويجايا، البالغ من العمر 4 سنوات، وفقاً لما أوردته وكالة “سبوتنيك” الروسية.

وبحسب شبكة تلفزيون “tvOne” الإندونيسية، يظهر التمساح، في مقطع فيديو قصير، وهو يحمل على ظهره جثة الطفل الصغير إلى ضفة النهر.

واختفى التمساح على الفور في مجرى النهر، بعد أن شاهد السكان وعائلة الضحية جثة الطفل، وقام فريق البحث والإنقاذ والسكان بإجلاء الجثة على الفور لنقلها إلى البر الرئيسي.

وعندما تم نقل جثة الطفل إلى البر، لم يتم العثور على جروح فيها باستثناء عضة في الظهر اضطر التمساح لإحداثها لدى التقاط جسد الضحية من مياه النهر وحمله إلى الشاطئ.

وتم الإبلاغ عن غرق الطفل الصغير في نهر ماهاكام أثناء اللعب بمفرده خلف منزله في منطقة موارا جاوا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى