سبب إلقاء قنبلة على قناة LBCI اللبنانية – فيديو

السياسي – قالت القناة في بيان: “ألقى مجهولون قنبلة باتجاه مبنى الـLBCI ما أدى الى انفجارها في أحد مواقف السيارات الموجود بين استوديوهات القناة، وتسببت الحادثة بأضرار مادية، وتضرر السيارات”.

 

وحسب المعلومات فإن هذا الهجوم على القناة بسبب مقطع تمثيلي عُرض في القناة واعتبر “استهزاءا” بلهجة الطائفة الشيعية في لبنان.

وقد أثار هذا المقطع حالة من الغضب والاستنكار عبر مواقع التواصل الاجتماعي و”تويتر”.

وعلقت إحدى المغردات قائلة: “مبروك صرتو تريند والكل عم يحكي فيكن بقلة الهيبة ومش كرمال الابداع”.

واعتبر آخر أنه في ظل الأزمة الاقتصادية والتخبط السياسي والاجتماعي، يرتفع مستوى “الانحطاط الثقافي والأخلاقي”.

وسألت مغردة: “ما ح نخلص من الطائفية ؟؟؟ منين بدنا نتوحد ونرجع هالبلد إذا هيك برامج موجودة”.

بدوره، استنكر نقيب محرري الصحافة اللبنانية جوزف القصيفي ما تعرضت له القناة، مؤكدا أن النقابة تدين ما حصل، وتدعو السلطات الأمنية والقضائية إلى التحرك الفوري لإلقاء القبض على الجناة وسوقهم إلى المحاكمة، وكشف “ملابسات هذا الحادث الخطير الذي يهدد حرية الإعلام في لبنان باستهداف واحدة من أبرز مؤسساته”.

وشدد على أن “العنف ضد الصحافيين والإعلاميين والمؤسسات التي يعملون فيها مرفوض، ولا يمكن القبول به تحت أي مسوغ أو سبب”.

المصدر: LBCI + Lebanon Files

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى