واشنطن غير راضية عن هزائم زيلينسكي وتطالبه بتغيير التكتيكات

السياسي – كشفت شبكة “سي إن إن” الأمريكية أن المسؤولين الغربيين يطالبون زيلينسكي بتغيير استراتيجيته العسكرية بسبب إخفاقات القوات الأوكرانية في أرتيوموفسك.
وأفادت الشبكة نقلا عن مصادر بأن “المسؤولين الأمريكيين والغربيين يحثون أوكرانيا على تحويل تركيزها بعيدًا عن القتال الوحشي المستمر منذ شهور في مدينة أرتيوموفسك الشرقية، وبدلا من ذلك إعطاء الأولوية لهجوم محتمل في جنوب البلاد”.
وأضافت الشبكة، بدلاً من ذلك، يُطالبون القوات المسلحة الأوكرانية الاستفادة من “معدات عسكرية جديدة بقيمة مليار دولار” تم توفيرها مؤخرا لسلطات كييف من قبل الدول الغربية.
ونقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن مصادر أن “إدارة بايدن تتجه إلى إرسال عدد كبير من دبابات أبرامز إم-1 إلى أوكرانيا، وقد يجري الإعلان عن تسليمها خلال الأسبوع الحالي”.
وأوضحت الصحيفة أن تلك الخطوة قد تكون جزءا من تفاهم دبلوماسي بين الولايات المتحدة وألمانيا لتشجيع الأخيرة على إرسال دبابات “ليوبارد 2” إلى أوكرانيا أو السماح لدول أخرى مثل بولندا بتزويد كييف بدبابات من هذا الطراز.
العملية العسكرية الروسية الخاصة
في وقت سابق، ذكرت صحيفة “واشنطن بوست” أن الولايات المتحدة يمكن أن تنقل حوالي 100 ناقلة جند مدرعة من طراز “سترايكر” إلى أوكرانيا. في الوقت نفسه، من غير المحتمل أن يتم تضمين دبابات “أبرامز إم-1” في حزمة المساعدات.
وكان الأمين العام لحلف “الناتو” ينس ستولتنبرغ، قد عبر عن ثقته في أن الحلفاء سيتوصلون قريباً إلى اتفاق بشأن توريد الدبابات، بما في ذلك “ليوبارد” الألمانية، إلى أوكرانيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى