Search
Close this search box.

SKINCARE TRENDS اتجاهات العناية بالبشرة

السياسي -وكالات

كان عام 2023 بالتأكيد عاماً لاتجاهات العناية بالبشرة المثيرة للاهتمام. اكتشفنا مرطّب الشفاه القابل للحقن، وتعلّمنا طرقاً جديدة لتطبيق واقي الشمس للحصول على الحماية القصوى ضد الأشعة فوق البنفسجية فئة A والأشعة فوق البنفسجية فئة B الضارة. ولكن إذا علّمتنا السنوات السابقة أي شيء، فهو أن عالم العناية بالبشرة يتطور باستمرار. في العام الجديد، لا شك في أن احتياجات بشرتنا ستتغير. ومع أخذ ذلك في الاعتبار، رصدنا لكِ اتجاهات العناية بالبشرة الأكثر إثارةً وفعالية التي يُعتَقد أنها ستسود. إليكِ كل ما تحتاجين معرفته للحصول على أفضل بشرة على الإطلاق في عام 2024.

تنظيم التصبّغ

هناك عوامل كثيرة يمكن أن تسبّب تصبّغ الجلد، مثل حَبّ الشباب والبثور والتعرّض لأشعة الشمس والهورمونات على سبيل المثال لا الحصر. يحدث تغيّر اللون هذا بسبب ارتفاع نسبة الميلانين، وهي مادة طبيعية موجودة في أجسامنا وتنتج الصبغة في الجلد والشعر. يمكننا أن نتوقع في العام المقبل مجموعة من المنتجات الجديدة ذات المكوّنات المثيرة التي تستهدف التصبّغ بسرعة وفعالية.

الريتينول الجديد والمُحسّن

الريتينول، الذي يأتي من الفيتامين أ، هو أحد مكوّنات العناية بالبشرة الذي يحظى باحترام أطباء الجلد وأخصائيي الوجه على حد سواء لسبب وجيه: فهو مفيد بشكل خاص للبشرة المعرّضة لحَبّ الشباب، أو البشرة

التي تعاني من تغيّر اللون، أو لتقليل ظهور الخطوط الدقيقة. عند تطبيقه، يمر الريتينول عبر عملية تحلّل بواسطة خلايا الجلد حتى يصبح ساري المفعول. ومع ذلك، في عام 2024 سنرى الريتينوئيدات التي تعمل بشكل أسرع بكثير ولها آثار جانبية أقل مثل عدم الراحة وتقشّر الجلد.

فوائد كثيرة لعوامل النمو

تساعد عوامل النمو ذات المصادر المستدامة، وهي في الأساس بروتينات تقوية الجلد، على تحفيز إصلاح الخلايا وتجديدها في الجلد. فهي تعزّز الكولاجين والإيلاستين اللذين نفقدهما ببطء مع التقدّم في السنّ. في عام 2024 ، سيوصى بالأمصال التي تحتوي على مزيج من عوامل النمو بالتركيزات الصحيحة، والتي يلعب كل منها دوراً فريداً في تحسين مرونة الجلد، وشفاء الجروح، والسيطرة على حَبّ الشباب، وفرط التصبّغ، وتقليل الندوب.

النياسيناميد أمر لا بد منه

النياسيناميد ليس مكوّناً جديداً تماماً، لكنه أثبت فعاليته في عام2023 . ويُتوقع أن تستمر العلامات التجارية للعناية بالبشرة في الانجذاب نحوه في عام2024 . ابقي محيط عينيك مقشّراً للحصول على القليل من أمصال النياسيناميد الجديدة من العلامات التجارية المفضّلة لديك للعناية بالبشرة. فوائد النياسيناميد لا حصر لها، فهو يساعد على تفتيح لون البشرة وتهدئة الاحمرار وتقليل ظهور المسام المتضخّمة والحد من فرط التصبّغ بمرور الوقت. إذا كانت العناية بحاجز بشرتك أولوية بالنسبة إليك، فمن المعروف أيضاً أن النياسيناميد يمنع تسرّب الرطوبة من سطح الجلد، والذي إذا تم تجاهله سيؤدي في النهاية إلى الجفاف.

العناية بالبشرة الملوّنة

في عام2024 ، سيكون هناك نهج أكثر شمولاً وتمثيلاً للعناية بالبشرة، اذ إن هناك نقصاً في الوعي في ما يتعلّق بالمتطلبات المحدّدة للبشرة الملوّنة. يجب أن تصبح التركيبات أكثر ترطيباً وأقل تهيّجاً وتوفر تأثيرات مضادة للالتهابات للتعامل مع المخاوف الجلدية الإضافية للأشخاص ذوي البشرة الملوّنة، كل ذلك دون إثارة المزيد من المشكلات. يدعو الخبراء إلى استخدام السيراميد )الدهون الموجودة بشكل طبيعي في الطبقة العليا من الجلد( على وجه الخصوص. تميل البشرة الداكنة إلى أن تكون أكثر جفافاً، خاصة مع تقدّمنا في العمر، وذلك بسبب انخفاض مستوى السيراميد في الطبقة العليا من الجلد. يعمل السيراميد على تحسين وظيفة حاجز الجلد من طريق احتجاز الماء فيه. إذا لم نستبدل السيراميد من خلال مستحضرات العناية بالبشرة، فهناك احتمال أكبر لفقدان البشرة حيث يتسرّب الماء من الجلد، مما يؤدي إلى جفافه.

شاهد أيضاً