قوات الاحتلال تشن حملة مداهمات واعتقالات في الضفة

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر يوم الأحد، حملة مداهمات وتفتيش بمنازل المواطنين في الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، أنّ قوات الاحتلال اعتقلت عدداً من المواطنين، واقتادتهم إلى مراكز التحقيق الخاصة بها، وعرف منهم:

1. المحرر سليمان جودات بحر- بيت أمر شمال الخليل
2. محسن محمد زعاقيق- بيت أمر

واقتحمت قوات الاحتلال عدة منازل في مدينة رام الله والبيرة، وعاثت بها فساداً قبل الخروج منها.

كما اقتحمت بلدة عزون شرق مدينة قلقيلية، في الضفة الغربية المحتلة، وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع قبل انسحابها.

وكانت، قد اندلعت مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، في بلدة العيسوية بالقدس المحتلة.

وسلمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابا من منطقة جبل هندازة شرق بيت لحم، بلاغا لمراجعة مخابراتها.

وأفادت مصادر أمنية، بأن قوات الاحتلال سلّمت المواطن محمود حسن الودريان (42 عاما)، بلاغا لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنة “غوش عصيون” جنوبا، بعد دهم منزله وتفتيشه.

وأشارت إلى أن الاحتلال اقتحم فجرا، مدينة بيت ساحور، وبلدات حرملة، ورخمة شرقا، وجبل الموالح وسط بيت لحم، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

وأفاد عضو لجنة المتابعة في العيسوية محمد أبو الحمص، بأن مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال التي انتشرت بشكل مكثف في شوارع البلدة، وأطلقت وابلا من القنابل الصوتية والأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط صوب المباني السكنية بشكل عشوائي.

يذكر، أنّ قوات الاحتلال اقتحمت العيسوية من مدخلها الشرقي، وانتشرت في محيط مسجد الأربعين بالبلدة، وحي الشهيد محمد كايد محمود قبل اندلاع المواجهات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى